Share

الشبكة العربية: القوات الإسرائيلية تستهدف الصحفيين بالرصاص الحي والمطاطي والغاز المسيل للدموع

March 5, 2014 by   ·   لا يوجد تعليقات

 

 

 

 

 

 

أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، استمرار استهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي للصحفيين والإعلاميين أثناء ممارسة عملهم، في ظل صمت مخزي من المجتمع الدولي علي الانتهاكات التي تقترفها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق الحريات الصحفية والإعلامية بالأراضي الفلسطينية المحتلة.

 

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قد استهدفت في الخامس والعشرين من فبراير الصحفي “ناصر رحمة” مصور”شبكة الإعلام الجديد” بالرصاص الحي بصورة مباشرة، أثناء تغطيته المظاهرة التي دعا إليها ائتلاف الانتفاضة الثالثة لإحياء ذكرى إحراق الحرم الإبراهيمي، وذلك بالقرب من نقطة ناحل عوز الإسرائيلية، الأمر الذي ترتب عليه إصابة الصحفي برصاصة في قدمه، ولم تكتفي قوات الاحتلال بذلك بل أقدمت علي إطلاق قنابل الغاز علي الصحفيين الذين حاولوا إسعاف زميلهم، الأمر الذي أدي إلى إصابة الصحفي “سامر الزعانين”باختناق وإصابة الصحفي “محمود البايض” باحتراق في يده بسبب إصابته بقنبلة فيها.

 

واستمرارًا لاستهداف قوات الاحتلال للصحفيين والإعلاميين أصابت قوات الاحتلال الإسرائيلي في الحادي والعشرين من فبراير مراسل وكالة “الأناضول” التركية الصحفي “خالد السباح” بالرصاص المطاطي، أثناء تغطيته المسيرة الأسبوعية التي نظمها ائتلاف الانتفاضة الثالثة على الحدود الشرقية مع قطاع غزة، الأمر الذي نجم عنه إصابته بصورة مباشرة بالرصاص في قدمه اليمني الأمر الذي ترتب عليه نقله للمستشفي لتلقي العلاج.

 

وقالت الشبكة العربية “إن استهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي للصحفيين والإعلاميين أثناء ممارسة عملهم، يعد حلقة جديدة من حلقات استهداف قوات الاحتلال للحريات الصحفية والإعلامية في محاولة لقمع وترهيب الصحفيين والإعلاميين وأصحاب الرأي، للتعتيم علي الانتهاكات التي تقترفها بحق الشعب الفلسطيني الطامح لحرية غير منقوصة”.

 

وأضافت الشبكة العربية إن انتهاكات قوات الاحتلال للحريات الصحفية والإعلامية تتزايد حدتها وتتصاعد في ظل عدم محاسبة قوات الاحتلال علي انتهاكاتها الفجة التي تطال العاملين بالمجال الصحفي والإعلامي بالأراضي الفلسطينية في ظل تغاضي الدول والمؤسسات الدولية والإقليمية المهتمة بالحريات وبخاصة الحريات الصحفية عن هذه الانتهاكات الفجة التي تقوض حرية الصحافة والإعلام بصفة خاصة وحرية الرأي والتعبير بصفة عامة”.

 

وجددت الشبكة العربية مطالبتها للمجتمع الدولي بالضغط علي الكيان الإسرائيلي لإجباره علي احترام حرية الرأي والتعبير والحريات الصحفية وعدم استهداف الصحفيين علي خلفية ممارسة عملهم الصحفي.

 

 

المصدر: موقع الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان

 

 

 

التعليقات (0)




بحث