Share

مستقبل الإعلام الإذاعي والتليفزيوني في ضوء دستور 2014″ في مؤتمر بإعلام القاهرة

March 20, 2014 by   ·   لا يوجد تعليقات

 

 

 

 

 

نظم قسم الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام بجامعة القاهرة المؤتمر العلمي الأول للقسم بعنوان “مستقبل الإعلام الإذاعي والتليفزيوني في ضوء دستور 2014″، بالتعاون مع مؤسسة “فريدريش ناومان من أجل الحرية” الألمانية، بحضور الأستاذ الدكتور حسن عماد مكاوي عميد الكلية ورئيس المؤتمر، والأستاذة الدكتورة هويدا مصطفى رئيسة القسم وأمين عام المؤتمر، والدكتور رونالد ميناردوس المدير الإقليمي لمؤسسة “فريدريش ناومان من أجل الحرية”، والدكتور ثروت مكي رئيس مجلس إدارة النايل سات، وعصام الأمير رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون، وعدد من أساتذة الكلية وطلابها.

 

 

وقد ألقى الأستاذ الدكتور حسن عماد مكاوي كلمة رحب فيها بالحضور، ووجه الشكر لهم، ومؤكدا على أن موضوع المؤتمر صار يمثل قضية رأي عام في هذا التوقيت الصعب الذي تمر به البلاد، بعد أن قضت مواد الدستور رقم 211، 212، 213 بإتاحة كامل الحرية للوسائل والمؤسسات الإعلامية المرئية والمسموعة والمكتوبة والإلكترونية في أداء وظيفتها بشكل آمن، وضمان استقلاليتها بعيدا عن أي رقابة.

 

وقد قدم أعضاء هيئة التدريس بالقسم وعدد من الباحثين والممارسين أوراقا بحثية متميزة خلال جلستي المؤتمر، ورأس الأستاذ الدكتور فرج الكامل أستاذ الإذاعة الجلسة الأولى، الأستاذة الدكتورة هويدا مصطفى أستاذة ورئيسة قسم الإذاعة الجلسة الثانية، وكانت أول الأوراق البحثية المقدمة ورقة الأستاذ الدكتور بركات عبد العزيز أستاذ الإذاعة بعنوان (حرية الإعلام في الدستور المصري 2013)، ثم ورقة المستشار الدكتور محمد الألفي المستشار بالاستئناف العالي ورئيس الجمعية العربية للتحكيم الإلكتروني بعنوان (حرية تداول المعلومات بين الدستور والتشريع)، ثم ورقة الأستاذ الدكتور وليد فتح الله أستاذ الإذاعة بعنوان (دور مواثيق الشرف الإعلامية والنقابات في ضمان الحرية المسئولة للإعلام)، ثم ورقة جمال الشاعر رئيس معهد تدريب الإذاعة والتليفزيون بعنوان (ثورة المعلومات)، ثم ورقة الأستاذ الدكتور عادل عبد الغفار أستاذ الإذاعة بعنوان (الآليات التنفيذية لتحقيق الحرية المسئولة وتثيرها على إعلام الخدمة العامة)، ثم ورقة على عبد الرحمن مستشار وزيرة الإعلام بعنوان (إعلام الخدمة العامة..التحديات والفرض والحلول)، ثم ورقة الدكتور عادل اليماني الخبير الإعلامي بعنوان (واقع الإعلام الخاص من 25يناير 2011 وحتى الآن)، ثم ورقة الدكتور محمود نصار الخبير الإعلامي والمذيع الأول بالتليفزيون المصري بعنوان (إنشاء المجلس الأعلى للإعلام: نماذج دولية ورؤية مستقبلية).

 

واختتم المؤتمر بتوصيات أعدتها الدكتورة وسام نصر أستاذ الإذاعة المساعد.

 

 

 

المصدر: موقع مجلة الشباب – الاهرام

 

 

 

التعليقات (0)




بحث